Get Adobe Flash player

الحكومة الايطالية تستقبل وفدا من الشخصيات الايزيدية للتباحث حول مستقبلهمبدعوة رسمية من الحكومة الايطالية، التقى وفد من الشخصيات المدنية الايزيدية في يومهم الاول من برنامج الزيارة بوكيل وزير الخارجية واعضاء من لجنة الشؤون الخارجية في البرلمان الايطالي. حيث تباحثوا مع الجانب الايطالي تقديم المساعدات للايزيدية في مجال المشاريع الخاصة بالمرأة ومعالجة الاطفال المرضى ضمن مبادرة يشرف عليها د. مارزيو بابيلى المستشار الاقدم لوكالة التنمية الدولية الايطالية.

 

.

هذا وضم كل من فيان دخيل – ميرزا دنايى – د. سعيد خديده علو – خضر دوملي وسعود مصطو نجم، الذين يعملون منذ فترة في دعم برنامج نقل اطفال الايزيدية للعلاج الى ايطاليا، إذ وصل عدد منهم للعلاج واخرين في طريقهم لانهاء معاملات نقلهم الى مستشفيات إيطالية متخصصة.

في اللقاء الذي جرى مع وكيل وزير الخارجية قدم الوفد رؤية شاملة لوضع الايزيدية وخاصة النازحين من سنجار وباشيك وبحزانى وابرز المتطلبات التي حملها الوفد معه في رسالة مطولة تضمنت التأكيد على الدور الايطالي في التعريف بما جرى للايزيدية بأنه ابادة جماعية وضرورة العمل من اجل دعم النساء الايزيديات الناجيات والاطفال الناجين خاصة وتحرير المخطوفين.

كما نقلوا الى الحكومة الايطالية واقع النازحين في المخيمات ومعاناة الناجيات وواقع التعليم وعملية بناء السلام وإعادة إعمار المناطق المحررة، اضافة الى ما يجري للنساء الايزيدية في قبضة داعش وضرورة اقامة برامج خاصة للناجيات وإعادة تأهيل الاطفال الناجين.

وفي سياق جوابه على طروحات الوفد، أكد السيد ارماندو، وكيل وزير الخارجية، على تعاطف بلاده الكامل مع القضية الايزيدية ودعم إيطاليا في تنفيذ برامج خاصة بتأهيل الناجيات من خلال المنظمات الدولية ووعد بدراسة برامج لدعم الطلبة الايزيديين للدراسة في ايطاليا وايضا تأهيل وتدريب الناشطين في مختلف المجالات.

وفي اللقاء الثاني التقى الوفد بلجنة الشؤون الخارجية في البرلمان الايطالي حيث شارك فيه عدد من اعضاء لجنة الشؤون الخارجية، حيث ترأس الجلسة نائبة رئيس الحزب الحاكم بحضور مختصين في الشؤون الخارجية الايطالية.

وقد قدم الوفد دراسة مستفيضة عن واقع حال الايزيديين في العراق.

فأكد اعضاء البرلمان الايطالي بأنهم جادون في تثبيت ما جرى للايزيدية بأنه جينوسايد وتحشيد الدعم الدولي لأمكانية تشكيل محكمة خاصة للتحقيق فيما ماجرى للاقليات في العراق وخاصة الايزيديين والمسيحيين.

اعضاء البرلمان الايطالي ابدوا تعاطفهم لما جرى للايزيدية وأكدوا انهم سيدعمون تنفيذ برامج لتأهيل الناجيات من قبل المنظمات الدولية.

اللقاء الثالث كان ايضا بممثلين حكوميين في مقاطعة فريولي فينيسا جوليا الذين أكدوا ايضا ان ايطاليا ستدعم البرامج الخاصة في مساعدة ودعم الاقليات والضحايا وتم تباحث الامور الفنية حول كيفية التنسيق المشترك بين روما والحكومة المحليو في مقاطعة فريولي فينيسيا جوليا في قضية دعم الايزيدية وخاصة برنامج علاج الاطفال المرضى في ايطاليا.

يذكر ان زيارة الوفد الايزيدي تستمر من 26 ايار ولغاية 29 منه ويتضمن برنامجا مكثفا من اللقاءات.

 

الحكومة الايطالية تستقبل وفدا من الشخصيات الايزيدية للتباحث حول مستقبلهم

      

      


Email: [email protected]

الإيزيدية في الإعلام (شهر كانون الثاني) 2016

الزوار

Flag Counter